قف فى القداس بخشوع، ولا تنظر إلى الأصوات و تلذذ سمعك فقط، بل ضع فى نفسك أنك واقف أمام الله و هو منتظر لتطلب منه النعم و البركات لكى يهبها لك مجانا

لا تكسل عن الذهاب للكنيسة ولا سيما يوم راحتك و تظل نائما و تقول إنه راحة و تكسل عن الذهاب لصلاة القداس الإلهى

يا أولادى الأعزاء أسكبوا قلوبكم و نفوسكم أمام الله لكى تعبر عنا سلاطين الظلمة و ينير الرب أمامنا الطريق المؤدية إلى الحياة

اِقرأ المزيد: أقوال البابا كيرلس السادس

لا توجد ضيقه تستمر مدى الحياه لذلك فى كل تجربه تمر بك قل مسيرها تنتهى سياتى عليها وقت تعبرفيه بسلام انما فى هذا الوقت يجب عليك ان تحتفظ بهدؤ وسلام فلا تضعف ولا تنهار ولا تفقد الثقه فى معونه الله وحفظه

انه لابد انه سيفتقدك ولو فى اخر الزمان الهزيع الاخير فى نصف اليل ولو بعد ان يضطرب البحر ويخيل لك ان السفينه ستنقلب انه لن يتركك بل ستدركك رحمته ولو ساعه الموت ولو قبيل ذلك بقليل نعم لن يتركك

اِقرأ المزيد: من أقوال قداسة البابا شنودة

أنتَ تسأل عن قانون صلاة. نعم، هذا جيد لا بل جيد جداً أن يكون لنا قانون صلاة بسبب ضعفنا، حتى، من جهة، لا نستسلم للكسل، ومن جهة أخرى نوجّه حماسنا إلى ما يناسب. إن ممارسي الصلاة العظماء حفظوا قانوناً محدداً. 

إنهم دائماً يبدأون بقطع محددة، وإذا انطلقت خلالها الصلاة من ذاتها، يضعون هذه القطع جانباً ويصلّون هذه الصلاة.

كون هذا ما فعله المصلّون العظماء يجعله سبباً كافياً لنا كي نقوم به. بدون الصلوات المعروفة، لن نعرف كيف نصلي، 

وبالتالي، نبقى بلا صلاة.

اِقرأ المزيد: قانون صلاة للقديس ثيؤفان الحبيس

الصليب هو حياتى فلا حياة إلا من خلال الصليب.

سيظل يسوع فاتحاً ذراعيه باستمرار لأنه يريد نفسى التى مات عنها لكى يحتضنها. 

ليس الصليب مكاناً للعدل الإلهى فقط ولكن مكاناً للحب حتى الموت

ليس الصليب مكاناً ساكناً علق عليه يسوع فى أحد الأيام. بل هو قاعدة حركة قلب الرب نحو البشرية كلها.

اِقرأ المزيد: أقوال أبونا بيشوى كامل

الصلاح لا يقتصر على الابتعاد عن الشر فحسب بل يتناول أيضا ممارسة الفضائل لأن النبي يقول : من هو الرجل الذي يهوى الحياة ويحب أن يرى أياما صالحة اكفف لسانك عن الشر وشفتاك لا تتكلمان بالغدر ابعد عن الشر وأصنع الخير

من يعمل فضيلة ابتغاء المجد الباطل كفاعل بلا أجر 

حاذر من التهاون عن أمر خلاصك لأنك لا تعرف متى ينتهي الأجل

اِقرأ المزيد: من أقوال أبونا ميخائيل البحيري
  • Recommend

Loading