العذراء مريم

22 العذراء مريم فى صلوات الأجبية، والقداس الإلهي

السيدة العذراء في صلوات سواعي الأجبية

في كل ساعة من صلوات الأجبية تقال قطعتان للسيدة العذراء.

فيقال في الساعة الثالثة:

السيدة العذراء في صلوات سواعي الأجبية

في كل ساعة من صلوات الأجبية تقال قطعتان للسيدة العذراء.

فيقال في الساعة الثالثة:

يا والدة الإله أنت هي الكرمة الحقانية الحاملة عنقود الحياة . نسألك أيتها الممتلئة نعمة مع الرسل من أجل خلاص نفوسنا مبارك الرب إلهنا . مبارك الرب يوماً فيوماً يهيء طريقنا لأنه إله خلاصنا.

أيضاً في الجزء الثاني من قطع الساعة الثالثة:

إذا ما وقفنا في هيكلك المقدس نحسب كالقيام في السماء يا والدة الإله افتحي لنا باب الرحمة.

وهكذا بقية السواعي والستار .. فالقطعة الأخيرة للعذراء.

وفي صلاة باكر نقول بعد الثلاثة تقديسات:

السلام لك نسألك أيتها القديسة الممتلئة مجداً العذراء كل حين والدة الإله أم المسيح أصعدي صلواتنا إلى إبنك الحبيب ليغفر لنا خطايانا ... إلخ

السيدة العذراء في القداس الإلهي:

 مرد الابركسيس السنوي (شيري نى ماريا ...) ويوجد له لحن رائع

 السنكسار اليومي يذكر أعيادها.. أيضاً في 21 من كل شهر قبطي

 بدء قانون الإيمان (نعظمك يا أم النور ... إلخ)

 بعد الصلح يطلب الشعب قائلاً: بشفاعة والدة الإله القديسة مريم ... إلخ

ويسبقها اللحن المعروف (إفرحي يا مريم .... إلخ)

في آخر قدوس يقول الكاهن (هذا الذي من الروح القدس ومن العذراء القديسة مريم)

وعندما يقول تجسد وتأنس يضع يد بخور في الشورية التي تشير إلى العذراء مريم الحاملة جمر اللاهوت ولم تحترق..

في المجمع .. (تفضل يا رب أن تذكر جميع القديسين ... وبالأكثر القديسة المملوءة مجداً العذراء كل حين والدة الإله القديسة الطاهرة مريم التي ولدت الله الكلمة بالحقيقة ... إلخ)

وفي الاعتراف يقول الكاهن .. (أعترف أن هذا هو بالحقيقة الجسد المحي .... أخذه من سيدتنا وملكتنا كلنا والدة الإله القديسة مريم ...إلخ

  • Recommend

Loading